الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين واله وأصحابه اجمعين وبعد :

فهذا سائل يسأل عن حكم السلام لمن دخل المسجد قبل اقامة الصلاة . وماقد يترتب على الاكثار من السلام من فوضى ورفع الصوت وتشويش على المصلين ؟

فالجواب :

لاشك في مشروعية السلام وافشائه بين المسلمين اجمالاً لكن هذه السنة تخضع لقانون المفاسد والمصالح كسائر الاحكام الشرعية....

فالتشويش على المصلين ورفع الصوت في المساجد من الامور المنهي عنها . فلابد من مراعاة الادب وتعظيم الصلاة والمساجد بوجه عام ..

. والمشروع في هذه المسألة أن يراعي الداخل الى المسجد هذه الامور وان لايرفع صوته بالسلام بل يكفي ان يُسمع مَن هو أقرب الموجودين اليه دون أن يشوش على المصلين . وإن ترتب على الاكثار من السلام رفع الصوت واثارة الفوضى في المسجد فليترك السلام او يسلم بتحريك شفتيه فقط هذا مع التذكير ان سلام واحد من جماعة يغني عن سلام الباقين كما أن رد واحد من الحاضرين يغني عن رد الباقين فلا داعٍ لأن يرد السلام كل من في المسجد بل يكفي واحد منهم ... وبذلك يهون الخطب باذن الله تعالى.

والله تعالى اعلم . 

أضف تعليق

كود امني
تحديث

 

Copyright © 2013 All rights reserved.

 
 

Login