تحت شعار : اكذب ثم اكذب حتى يصدقك الناس.

وبناء على قول المتنبي :

        .........   وانت الخصم والحكم .

فقد انطلت اكذوبة الاكثرية الشيعية في العراق على كثيرٍ من المسلمين سواءً كانوا داخل العراق أو خارجه , وصارت عند كثيرين من المسلّمات بل والمبررات لاستِئثار الرافضة بالحكم المطلق في العراق بعد أن أزيح السنة عن مفاصل الحكم المؤثرة ، بدءاً برئاسة الوزراء ومروراً بالوزارات الهامة ، إلى رئاسة الاجهزة الامنية في الجيش والشرطة وانتهاءً برئاسة الجامعات وعمادة الكليات .

فضلاً عن المراتب الوظيفية المختلفة والمؤثرة في نظام الدولة .

وكان لتأسيس هذه الكذبة الكبيرة والخطيرة طرق دنيئة وألاعيب ملتوية وخدع لا تنطلي إلّا على السذج وقليلي الخبرة بمكونات الشعب العراقي .

وكان من أبرز تلك الخدع المضللة تجريد أعداد السنة من الأكراد السنة والتركمان السنة والإبقاء على احصاء العرب السنة فقط كمكوِّن وحيد يمثلهم ، في حين يُصرُّ الشيعة على إدراج الاكراد الشيعة والتركمان الشيعة ضمن المجموع الكلي لتعدادهم !!!! رغم ان الاكراد الشيعة لا يمثلون اكثر من 10 % من مجموع الاكراد في العراق كما أن التركمان الشيعة لايتجاوزون نسبة 40 % من مجموع التركمان في العراق . فاستغلت هذه الخدعة لصالح الشيعة من جهتين .

ومن الخدع الاخرى التي انطلت على كثيرين في نطاق الاحتجاج على أكثرية الشيعة هو ما يثرثر به كثيرون منهم في نطاق احتجاجهم على اغلبيتهم المزعومة ان عدد المحافظات الشيعية هو تسعة ، من مجموع ثمانية عشر محافظة عراقية في مقابل أربع محافظات سنية فقط (هكذا) بعد استثناء المحافظات الكردية الثلاث واستثناء محافظة بغداد التي تدرج غالباً ضمن المحافظات الشيعية ايضاً . واستثناء محافظة كركوك لكونها متنازعاً عليها وبالتالي اغفال الاغلبية السنية الساحقة فيها . ورغم ان هذا التقسيم الظالم والمخادع لايدل بالضرورة على تلك الاغلبية المزعومة الا أن المفاجأة تظهر اذا ماعرفنا حجم ومساحة هذه المحافظات الاربع فقط بالنسبة لمساحة العراق وكما يلي :

مساحة محافظة نينوى 37323 كم مربعا

مساحة محافظة ديالى 17685 كم مربعا

مساحة محافظة الانبار 137808 كم مربعا

مساحة محافظة صلاح الدين 24363 كم مربعا

المجموع 217179 كم مربع وهي تعادل نصف مساحة العراق تقريباً والبالغة 435052 كم مربع .

هذا على حسب ادعاء الشيعة من كون السنة يتواجدون بكثرة في هذه المحافظات الاربعة فقط . لكن واقع الحال مختلف تماماً فان محافظة كركوك تزيد نسبة السنة فيها عن 90 % ويبلغ مساحتها 9679 كم مربع . فاذا اضيفت للمحافظات السنية فتكون الحصيلة قد تجاوزت النصف من مساحة العراق .

واذا مانظرنا الى المحافظات التسعة المحسوبة للشيعة . وجدنا أن مجموع مساحتها مجتمعة لايتجاوز 34 % تقريبا اي اكثر من الثلث بقليل . وكما هو مبين في الجدول التالي :

محافظة بابل 5119 كم مربعا

محافظة كربلاء 5034 كم مربعا

محافظة النجف 28824 كم مربعا

محافظة القادسية 8153 كم مربعا

محافظة ذي قار 12900 كم مربعا

محافظة ميسان 16072 كم مربعا

محافظة المثنى 51740 كم مربعا

محافظة البصرة 19070 كم مربعا

محافظة واسط 17153 كم مربعا

فيكون مجموع مساحتها هو 154065 كم مربعاً .

ولكن القسمة العادلة تقتضي ادراج المحافظات الكردية الثلاث كذلك ضمن المحافظات السنية فالاختلاف القومي والوضع السياسي لهذه المحافظات لايغير من حقيقة كون سكانها من السنة باغلبية ساحقة ايضا تتجاوز الـ 95 % بشكل عام فتكون حصيلة المحافظات السنية تقارب ثلثي مساحة العراق .

[يتبع باذن الله تعالى ] ..

أضف تعليق

كود امني
تحديث

 

Copyright © 2013 All rights reserved.

 
 

Login